العودة   منتديات المختلف المنتدى الأدبي الأول في الخليج العربي > ܓܨ" منتديات المختلف الآدبية " ܓܨ > سطور المختلف
اسم العضو
كلمة المرور

رد
 
أدوات الموضوع خيارات عرض الموضوع
قديم منذ /06-03-2010, 01:28 PM   #1

حمد الجودان
شـاعــر
 
الصورة الرمزية حمد الجودان

 رقم العضوية : 4328
 تاريخ التسجيل : May 2010
 المشاركات : 23
 النقاط : حمد الجودان is an unknown quantity at this point

حمد الجودان غير متواجد حالياً

افتراضي قصيدة أبي البقاء الرندي في رثاء الأندلس .. حكمه ولا اروع

قصيدة أبي البقاء الرندي في رثاء الأندلس ..

لكل شـيءٍ إذا مـا تـم نقصـانُ .............فلا يُغرُّ بطيـب العيـش إنسـانُ
هي الأمـورُ كمـا شاهدتهـا دُولٌ ...............مَن سَـرَّهُ زَمـنٌ ساءَتـهُ أزمـانُ
وهذه الدار لا تُبقـي علـى أحـد ................ ولا يدوم على حـالٍ لهـا شـان
يُمزق الدهر حتمًـا كـل سابغـةٍ ...................إذا نبـت مشْرفيّـاتٌ وخُرصـانُ
وينتضي كلّ سيـف للفنـاء ولـوْ ..................كان ابنَ ذي يزَن والغمـدَ غُمـدان
أين الملوك ذَوو التيجان من يمـنٍ ....................وأيـن منهـم أكاليـلٌ وتيجـانُ ؟
وأين مـا شـاده شـدَّادُ فـي إرمٍ ......................وأين ما ساسه في الفرس ساسانُ ؟
وأين ما حازه قارون مـن ذهـب .........................وأيـن عـادٌ وشـدادٌ وقحطـانُ ؟
أتى على الكُل أمـر لا مَـرد لـه .....................حتى قَضَوا فكأن القوم مـا كانـوا
وصار ما كان من مُلك ومن مَلِـك ..................كما حكى عن خيال الطّيفِ وسْنانُ
دارَ الزّمانُ علـى (دارا) وقاتِلِـه ..................وأمَّ كسـرى فمـا آواه إيــوانُ
كأنما الصَّعب لم يسْهُل لـه سبـبُ .....................يومًـا ولا مَلـكَ الدُنيـا سُليمـانُ
فجائـعُ الدهـر أنـواعٌ مُنوَّعـة ....................... وللزمـان مـسـرّاتٌ وأحــزانُ
وللحـوادث سُـلـوان يسهلـهـا ...................... وما لما حـلّ بالإسـلام سُلـوانُ
دهى الجزيرة أمرٌ لا عـزاءَ ........................لـههـوى لـه أُحـدٌ وانهـدْ ثهـلانُ
أصابها العينُ في الإسلام فارتزأتْ .....................حتى خَلت منـه أقطـارٌ وبُلـدانُ
فاسأل (بلنسيةً) ما شأنُ (مُرسيـةً) .....................وأينَ (شاطبـةٌ) أمْ أيـنَ (جَيَّـانُ)
وأين (قُرطبـة)ٌ دارُ العلـوم فكـم .......................من عالمٍ قد سما فيهـا لـه شـانُ
وأين (حْمص)ُ وما تحويه من نزهٍ .....................ونهرهُا العَـذبُ فيـاضٌ ومـلآنُ
قواعدٌ كـنَّ أركـانَ البـلاد فمـا ........................عسى البقاءُ إذا لـم تبـقَ أركـانُ
تبكي الحنيفيةَ البيضاءُ من ! ;أسفٍ ..................كما بكى لفـراق الإلـفِ هيمـانُ
على ديار مـن الإسـلام خاليـة .................. قد أقفرت ولهـا بالكفـر عُمـرانُ
حيث المساجد قد صارت كنائسَ ما ..................... فيهـنَّ إلا نواقـيـسٌ وصُلـبـانُ
حتى المحاريبُ تبكي وهي جامدةٌ ...................حتى المنابرُ ترثي وهـي عيـدانُ
يا غافلاً وله في الدهـرِ موعظـةٌ .................. إن كنت في سِنَةٍ فالدهـرُ يقظـانُ
وماشيًـا مرحًـا يلهيـه موطنـهُأ ....................بعد حمصٍ تَغرُّ المرءَ أوطـانُ ؟
تلك المصيبةُ أنسـتْ مـا تقدمهـا .................وما لها مع طولَ الدهـرِ نسيـانُ
يا راكبين عتاق الخيـلِ ضامـرةً ....................كأنها في مجـال السبـقِ عقبـانُ
وحاملين سيُـوفَ الهنـدِ مرهفـةُ .....................كأنها فـي ظـلام النقـع نيـرانُ
وراتعين وراء البحـر فـي دعـةٍ .....................لهـم بأوطانهـم عـزٌّ وسلطـانُ
أعندكـم نبـأ مـن أهـل أندلـسٍ .........................فقد سرى بحديثِ القومِ رُكبـانُ ؟
كم يستغيث بنا المستضعفون وهـم ....................قتلى وأسرى فما يهتـز إنسـان ؟
ماذا التقاُطع فـي الإسـلام بينكـمُ ........................وأنتـمْ يـا عبـادَ الله إخــوانُ ؟
ألا نفـوسٌ أبَّـاتٌ لـهـا هـمـمٌ ........................أما على الخيرِ أنصـارٌ وأعـوانُ
يا مـن لذلـةِ قـومٍ بعـدَ عزِّهـمُأ .........................حـال حالهـمْ جـورُ وطُغيـانُ
بالأمس كانوا ملوكًا في منازلهـم .................واليومَ هم في بلاد الكفـرِّ عُبـدانُ
فلو تراهم حيـارى لا دليـل لهـمْ .................... عليهمُ مـن ثيـابِ الـذلِ ألـوانُ
ولو رأيـتَ بكاهُـم عنـدَ بيعهـمُ ....................لهالكَ الأمرُ واستهوتـكَ أحـزانُ
يـا ربَّ أمّ وطفـلٍ حيـلَ بينهمـا ....................كمـا تـفـرقَ أرواحٌ وأبــدانُ
وطفلةً مثل حسنِ الشمسِ إذ طلعت................كأنمـا هـي ياقـوتٌ ومـرجـانُ
يقودُها العلـجُ للمكـروه مكرهـةً .................والعيـنُ باكيـةُ والقلـبُ حيـرانُ
لمثل هذا يبكي القلـبُ مـن كمـدٍ ..............إن كان في القلبِ إسـلامٌ وإيمـانُ










  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-03-2010, 08:02 PM   #2

نسناس الهوى
عضوة هامة ( شاعرة )
 
الصورة الرمزية نسناس الهوى

 رقم العضوية : 2794
 تاريخ التسجيل : Oct 2009
 الجنس :
 المشاركات : 21,365
 النقاط : نسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant futureنسناس الهوى has a brilliant future

نسناس الهوى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: قصيدة أبي البقاء الرندي في رثاء الأندلس .. حكمه ولا اروع

حمد الجودان..

سلمت يمنـــــــــاك على النقل المميز

أبيات ساميه في معانيها والاسمى أذا تم التعرف على المعاني على حده.


حمد..

تميزت بطرح هالابيات التي ليست بغريبه على الجميع لاكن وجودها

أمر طيب !!


شكراا لك

ودمت بخير










  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-04-2010, 02:59 AM   #3

ضـــي
مختلف متميز
 
الصورة الرمزية ضـــي

 رقم العضوية : 2039
 تاريخ التسجيل : Jul 2009
 المشاركات : 534
 النقاط : ضـــي is an unknown quantity at this point

ضـــي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: قصيدة أبي البقاء الرندي في رثاء الأندلس .. حكمه ولا اروع


كم يستغيث بنا المستضعفون وهـم .. قتلى وأسرى فما يهتـز إنسـان ؟
أمة لم تجد من يضـــيء لياليهـــا
رحمك الله ياأبي البقاء
فلو عشت بزماننـــا فماذا عساك أن تقل...!
.
.
ذائقة أدبية رائعة
دمت بحب,,,









  رد مع اقتباس
رد

أدوات الموضوع
خيارات عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة رثاء في والدي يرحمة الله ( مشاركتي الاولى ) فارس زعل العنزي شعراء المختلف 7 03-02-2010 03:36 AM
مابيك تبكي وتعتذر .. ولا أبي تكثِر رجاك نوووف ذائقة شعر 6 11-05-2009 04:51 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:31 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
الآراء والكتابات لا تعبر عن رأي إدارة الموقع إنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

تصميم وتركيب : T R A T E A L