العودة   منتديات المختلف المنتدى الأدبي الأول في الخليج العربي > ܓܨ" منتديات المختلف الآدبية " ܓܨ > ۩ الشـــعر الفصيــح ۩
اسم العضو
كلمة المرور

رد
 
أدوات الموضوع خيارات عرض الموضوع
قديم منذ /11-02-2011, 07:51 PM   #1

الإبراهيمي
أديب

 رقم العضوية : 5759
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 المشاركات : 200
 النقاط : الإبراهيمي has a spectacular aura aboutالإبراهيمي has a spectacular aura about

الإبراهيمي غير متواجد حالياً

افتراضي عرفات واعتراف

عرفات واعتراف





حطُّوا الذنوب هنا واستغفروا الله
وابكُوا بكاءً أذيبوا عهد طغواها


حطُّوا على عرفاتٍ واندبوا ندماً
وخاطبوا النفس أن لا تعصي مولاها


هناك في عرفاتٍ مثلَ آخرةٍ
أسرابُ بيضٍ وسودُ الحال أَفناها


لبيك ربي أَتَوا والشوقُ يعصرهم
قد خلَّفوا كِبرهم والمالَ والجاهَ


لبيك ربي أَتَوا والذنبُ جرَّحهم
وشهوة لا تطيقُ النفسُ تنهاها


فكلما قاربت للقدسِ خطوتَها
أتاها يغوي لعينُ اللهِ مسعاها


يعيثُ في النفسِ حتى صار سيدها
سلاسلٌ من جحيمِ الرجسِ لفَّاها


لبيك ربي وسوءُ الحالِ رقَّ بهِ
واستنقَذَ الروحَ من أغلالِ أسراها


فالروحُ ترجو نوالاً منك راغبةً
فمن لمذنبِ في الأهواء قد تاها


لبيك ربي فمن بردِ اليقينِ أذِق
نفساً تكالبَ شكٌ في حناياها


لبيك ربي إذا ما رغبةٌ جمحت
قَويِّ هناك فؤاداً يبتغي اللهَ





الإبراهيمي = حسين إبراهيم الشافعي

سيهات

السعودية









  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-03-2011, 06:27 PM   #2

الإبراهيمي
أديب

 رقم العضوية : 5759
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 المشاركات : 200
 النقاط : الإبراهيمي has a spectacular aura aboutالإبراهيمي has a spectacular aura about

الإبراهيمي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عرفات واعتراف


تتوه الروح في هذه الدنيا وتضيع نقاوتها بين قذارة الشهوات المتراكمة وبين أغلال الأهواء الشيطانية..
تفقد الروح بريقها الفطري كلما توغل الجسد في ترّهات الفناء فتتقلص الرابطه مع اللافناء..
تتنفس الروح في أوحال المساقط البشرية وكلما سكنت بين هذه البيئة تأقلمت فيها وأصبح الصفاء السمواتي غريبا عليها وقد تعاديه وتأنفه كليا..


ويأتي موسم الحج..

موسم اللقاء بتجليات الطهر الحقيقي

موسم العطاء اللامحدود..

موسم الكرم الرباني واللطف الرحماني..

يدعونا الآله الرحيم

( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون )

وهاهم عباده يدعونه متوسلين

لبيك اللهم لبيك
لبيك لا شريك لك لبيك..

ونحن نلبي مع تلبيتهم وأرواحنا هناك معلقة بلطف الله...

آلهنا ارحمنا يوم نأتي فرادا إليك..
أرحمنا يوم تنقطع الحجج وتذوب المهج..


عفوك ربنا











  رد مع اقتباس
رد

أدوات الموضوع
خيارات عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:18 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
الآراء والكتابات لا تعبر عن رأي إدارة الموقع إنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

تصميم وتركيب : T R A T E A L